A PRIORITY ON SHARING OUR IMPORTANT NEWS WITH ALL OUR STAKEHOLDERS

ماركة تحقق ربحية تشغيلية على أساس ‘EBITDA’

11/11/2015

 

  • إعلان نتائج الربع الثالث، وتحقيق إيرادات قدرها 84.08 مليون درهم إماراتي
  • الشركة تمتلك 39 منفذًا للبيع بالتجزئة قيد التشغيل

[دبي - الإمارات العربية المتحدة، 11 نوفمبر 2015] - أعلنت ماركة (ش. م. ع.) التي تعد أول شركة مساهمة عامة للتجزئة في دولة الإمارات العربية المتحدة، اليوم عن النتائج المالية الأولية للأشهر الثلاثة المنتهية في 30 سبتمبر 2015.

وتعكس النتائج المعلنة تأثير النشاط الضخم لعمليات الاستحواذ التي قامت بها ماركة خلال العام 2015، كما تضمنت التأثير الإيجابي من العمليات التي حققت 84.08 مليون درهم إماراتي من إجمالي الإيرادات خلال هذه الفترة و 1.03 مليون درهم إماراتي على أساس EBITDA, وفي الوقت نفسه، بلغت تكاليف عمليات الاستحواذ 7.03 مليون درهم إماراتي وتم احتساب نفقات أخرى مثل إنخفاض القيمة ونسب الفائدة، الأمر الذي أدى إلى خسارة صافية قدرها 14.72 مليون درهم إماراتي ظهرت في نتائج الربع الثالث من العام الجاري 2015.

وقال خالد المهيري، نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لماركة: "إننا نعرب عن بالغ سرورنا إزاء التقدم الذي أحرزته ماركة حتى تاريخه من العام الحالي. وخلال الربع الأخير، لاحظنا الإسهامات المحققة من أربعة عمليات استحواذ قمنا بها من أصل خمس عمليات، وبفضل ذلك كان بمقدورنا تحقيق أرباح تشغيلية على أساس العائد المعدّل قبل احتساب الفائدة والضريبة والاستهلاك خلال الفترة البطيئة من أداء قطاع التجزئة في الإمارات، بسبب أشهر الصيف وشهر رمضان".

وأضاف المهيري: "تحدونا آمال قوية جدًا، ونحن على ثقة تامة من أن ماركة ستكون في وضع تتمكن فيه من تحقيق الأرباح خلال العام المقبل 2016".

ومنذ إدراجها في سوق دبي المالي في سبتمبر 2014، واصلت ماركة استراتيجية نموها بالتركيز على عمليات الاستحواذ، وإبرام اتفاقيات الامتياز، وإطلاق مفاهيم فريدة من العلامات التجارية ذات المنشأ المحلي.

وقال المهيري موضحًا: "لقد أحرزنا تقدمًا سريعًا في استراتيجيتنا لتطوير محفظة متوازنة ومتنوعة في قطاع التجزئة لتحقيق القيمة، وترجمة وعودنا لمساهمينا على أرض الواقع. وفي الوقت ذاته، فإننا نتخذ التدابير الاستباقية التي تساعدنا على إدارة قاعدة التكاليف في الشركة، ونبذل قصارى جهودنا لإضافة القيمة، ودفع عجلة النمو في أقسامنا الثلاثة؛ الرياضة والأزياء والضيافة".

وتتولى ماركة حاليًا إدارة 39 منفذًا للبيع بالتجزئة، وتخطط لتشغيل 64 منفذًا خلال 2016، ستتجاوز مساحتها الإجمالية 360 ألف قدم مربع. ومنذ استحواذها في شهر أبريل الماضي على ريم البوادي، العلامة التجارية الرائدة في الشرق الأوسط والحائزة على الكثير من الجوائز المرموقة في قطاع المطاعم، افتتحت ماركة مطعمين جديدين لها في الشارقة وجدة بالمملكة العربية السعودية، وأكدت عزمها افتتاح ثلاثة فروع أخرى في العين ورأس الخيمة والبحرين. وبالمجموع، أضافت ماركة 1,658 مقعداً جديداً، لتصل قيمة الطاقة التشغيلية إلى 2,160 في منافذ التجزئة المملوكة من قبل الشركة و2,480 في منافذ التجزئة ذات الامتياز التجاري.

وخلال النصف الأول من العام، عملت ماركة على تكامل عمليات أربع شركات مربحة، وهي: "ريتيل كورب الإمارات ذ. م. م."، و "تشيكي مانكيز" و "آيكونز" وريم البوادي. وخلال الربع الثالث من العام 2015، استحوذت ماركة على حقوق الامتياز الرئيسي في الشرق الأوسط لعلامة "موريلي جيلاتو" الفاخرة للآيس كريم، مع خمسة مواقع رئيسية تابعة لها.

وأعلنت ماركة أيضًا عن ثلاث إضافات إلى حقيبة الأزياء التابعة لها خلال الربع الثالث، وهي: علامة دين فان الفرنسية للمجوهرات، وعلامة كارفن للأزياء الجاهزة التي تتخذ من باريس مقرًا لها، و "سيتي شيك" العلامة التجارية العالمية الرائدة للأزياء المعاصرة للمقاسات الكبيرة. وأكدت الشركة أيضًا على وجود خطط لها لفتح أول فرع مخصص حصريًا لمنتجات العلامة التجارية "كارفن و "دين فان" في المرحلة الثانية من سيتي ووك في دبي، وثلاثة فروع أخرى لعلامة "سيتي شيك" قبل نهاية العام الجاري 2015.

Copyright © 2019 Marka. All rights reserved.

A PRIORITY ON SHARING OUR IMPORTANT NEWS WITH ALL OUR STAKEHOLDERS

ماركة تحقق ربحية تشغيلية على أساس ‘EBITDA’

11/11/2015

 

  • إعلان نتائج الربع الثالث، وتحقيق إيرادات قدرها 84.08 مليون درهم إماراتي
  • الشركة تمتلك 39 منفذًا للبيع بالتجزئة قيد التشغيل

[دبي - الإمارات العربية المتحدة، 11 نوفمبر 2015] - أعلنت ماركة (ش. م. ع.) التي تعد أول شركة مساهمة عامة للتجزئة في دولة الإمارات العربية المتحدة، اليوم عن النتائج المالية الأولية للأشهر الثلاثة المنتهية في 30 سبتمبر 2015.

وتعكس النتائج المعلنة تأثير النشاط الضخم لعمليات الاستحواذ التي قامت بها ماركة خلال العام 2015، كما تضمنت التأثير الإيجابي من العمليات التي حققت 84.08 مليون درهم إماراتي من إجمالي الإيرادات خلال هذه الفترة و 1.03 مليون درهم إماراتي على أساس EBITDA, وفي الوقت نفسه، بلغت تكاليف عمليات الاستحواذ 7.03 مليون درهم إماراتي وتم احتساب نفقات أخرى مثل إنخفاض القيمة ونسب الفائدة، الأمر الذي أدى إلى خسارة صافية قدرها 14.72 مليون درهم إماراتي ظهرت في نتائج الربع الثالث من العام الجاري 2015.

وقال خالد المهيري، نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لماركة: "إننا نعرب عن بالغ سرورنا إزاء التقدم الذي أحرزته ماركة حتى تاريخه من العام الحالي. وخلال الربع الأخير، لاحظنا الإسهامات المحققة من أربعة عمليات استحواذ قمنا بها من أصل خمس عمليات، وبفضل ذلك كان بمقدورنا تحقيق أرباح تشغيلية على أساس العائد المعدّل قبل احتساب الفائدة والضريبة والاستهلاك خلال الفترة البطيئة من أداء قطاع التجزئة في الإمارات، بسبب أشهر الصيف وشهر رمضان".

وأضاف المهيري: "تحدونا آمال قوية جدًا، ونحن على ثقة تامة من أن ماركة ستكون في وضع تتمكن فيه من تحقيق الأرباح خلال العام المقبل 2016".

ومنذ إدراجها في سوق دبي المالي في سبتمبر 2014، واصلت ماركة استراتيجية نموها بالتركيز على عمليات الاستحواذ، وإبرام اتفاقيات الامتياز، وإطلاق مفاهيم فريدة من العلامات التجارية ذات المنشأ المحلي.

وقال المهيري موضحًا: "لقد أحرزنا تقدمًا سريعًا في استراتيجيتنا لتطوير محفظة متوازنة ومتنوعة في قطاع التجزئة لتحقيق القيمة، وترجمة وعودنا لمساهمينا على أرض الواقع. وفي الوقت ذاته، فإننا نتخذ التدابير الاستباقية التي تساعدنا على إدارة قاعدة التكاليف في الشركة، ونبذل قصارى جهودنا لإضافة القيمة، ودفع عجلة النمو في أقسامنا الثلاثة؛ الرياضة والأزياء والضيافة".

وتتولى ماركة حاليًا إدارة 39 منفذًا للبيع بالتجزئة، وتخطط لتشغيل 64 منفذًا خلال 2016، ستتجاوز مساحتها الإجمالية 360 ألف قدم مربع. ومنذ استحواذها في شهر أبريل الماضي على ريم البوادي، العلامة التجارية الرائدة في الشرق الأوسط والحائزة على الكثير من الجوائز المرموقة في قطاع المطاعم، افتتحت ماركة مطعمين جديدين لها في الشارقة وجدة بالمملكة العربية السعودية، وأكدت عزمها افتتاح ثلاثة فروع أخرى في العين ورأس الخيمة والبحرين. وبالمجموع، أضافت ماركة 1,658 مقعداً جديداً، لتصل قيمة الطاقة التشغيلية إلى 2,160 في منافذ التجزئة المملوكة من قبل الشركة و2,480 في منافذ التجزئة ذات الامتياز التجاري.

وخلال النصف الأول من العام، عملت ماركة على تكامل عمليات أربع شركات مربحة، وهي: "ريتيل كورب الإمارات ذ. م. م."، و "تشيكي مانكيز" و "آيكونز" وريم البوادي. وخلال الربع الثالث من العام 2015، استحوذت ماركة على حقوق الامتياز الرئيسي في الشرق الأوسط لعلامة "موريلي جيلاتو" الفاخرة للآيس كريم، مع خمسة مواقع رئيسية تابعة لها.

وأعلنت ماركة أيضًا عن ثلاث إضافات إلى حقيبة الأزياء التابعة لها خلال الربع الثالث، وهي: علامة دين فان الفرنسية للمجوهرات، وعلامة كارفن للأزياء الجاهزة التي تتخذ من باريس مقرًا لها، و "سيتي شيك" العلامة التجارية العالمية الرائدة للأزياء المعاصرة للمقاسات الكبيرة. وأكدت الشركة أيضًا على وجود خطط لها لفتح أول فرع مخصص حصريًا لمنتجات العلامة التجارية "كارفن و "دين فان" في المرحلة الثانية من سيتي ووك في دبي، وثلاثة فروع أخرى لعلامة "سيتي شيك" قبل نهاية العام الجاري 2015.

CONTACT US

HEAD OFFICE

Marka PJSC, Ascott Park Place, Level 18 Sheikh Zayed Road, Dubai, UAE.

  • Marka Holding
  • Marka Holding
  • Marka Holding
  • Marka Holding
  • Marka Holding

Copyright © Marka 2019. All rights reserved.